أخبار عاجلة

 

 

الاعلان رقم 3
الاعلان رقم 4
الاعلان رقم 5

أخبار العرب - العراق: منصب رئيس الوزراء يهدد وحدة الكتلة الكبرى

 

هنا1

 

أخبار العرب - العراق: منصب رئيس الوزراء يهدد وحدة الكتلة الكبرى
أخبار العرب - العراق: منصب رئيس الوزراء يهدد وحدة الكتلة الكبرى

انت الأن تقراء خبر - أخبار العرب - العراق: منصب رئيس الوزراء يهدد وحدة الكتلة الكبرى
من موقع - جريدة الحرة
تاريخ الخبر - الخميس 5 يوليو 2018 12:59 مساءً

جريدة الحرة - يعد منصب  المقبلة من أصعب الأزمات التي تواجه المرحلة السياسية المقبلة في العراق، بينما تؤكد مصادر مطلعة أنّ الخلاف بشأن هذا المنصب يهدد وحدة ، الأمر الذي يحتاج إلى تسوية وحلول مستوردة لتجاوزها.

وقال مسؤول سياسي مطلع، لـ"العربي الجديد"، إنّ "الحوارات داخل تحالف الكتلة الكبرى شبه متوقفة على أمل الانتهاء من "، مبينا أنّ "تحالف النصر متمسك بمرشحه  لمنصب رئيس الحكومة المقبلة، بينما يتمسك تحالف الفتح بهادي العامري للمنصب، الأمر الذي تسبب بتقاطع بوجهات النظر وخلاف بشأن المنصب".

وأوضح أنّ "الخلاف بشأن المنصب جمّد الحوار بين الطرفين، وتم تعليقه على أمل تغير  بعد انتهاء العد والفرز"، مبينا أنّ "زعيم تحالف سائرون مقتدى الصدر يؤيد ولاية جديدة للعبادي، ولا يدعم العامري، لكنّه لا يستطيع احتواء الخلاف، إذ إنّ سائرون لا يريد منصب رئيس الحكومة، بل يطمح بالحصول على حقائب وزارية".

وأكد أنّ "الخلاف سيتأزم بعد إعلان نتائج العد والفرز، وسيكون من الصعوبة بمكان تجاوزه، الأمر الذي سيستدعي تسوية سياسية داخل تحالف الكتلة الكبرى".

ويوضح مسؤولون أنّ الخلافات ستعطل من تشكيل الحكومة، وستأخذ وقتا طويلا حتى يتم التوافق بشأنها، وقال النائب عن "دولة القانون"، جاسم محمد جعفر، في تصريح صحافي، إنّ "الخلافات السياسية عميقة، ولا سيما ما يخص منصب رئيس الحكومة المقبلة"، مؤكدا أنّ "التوافق على نوع التحالف هو الذي يقود إلى تشكيل الكتلة الكبرى".

وأشار إلى أنّ "التحالفات الحالية ستتغير وفقا للنتائج الجديدة والتوجهات لقادة الكتل"، مؤكدا أنّ "عملية تشكيل الحكومة المقبلة غير سهلة ومعقدة، وهي بحاجة إلى شهرين لحسم نتائج الانتخابات وتصديقها، ومن ثم عقد الجلسة الأولى للبرلمان الجديد، فضلا عن الحاجة للتفاهمات السياسية".

ويؤكد مراقبون أنّ أزمات تشكيل الحكومة بالعراق لا يمكن تجاوزها إلا من خلال التدخل الخارجي، وهذا ما حدث على مدى  السابقة.

وقال الخبير السياسي، مهند الحمداني، لـ"العربي الجديد"، إنّ "أزمة  لا يمكن تجاوزها إلّا من خلال تدخل إيران، إذ إنها هي التي عملت على إعادة صياغة التحالف الشيعي من جديد، وهي التي ستعمل على صناعة رئيس للحكومة".

شكراً لك على زيارتنا لمشاهدة موضوع أخبار العرب - العراق: منصب رئيس الوزراء يهدد وحدة الكتلة الكبرى ونتمني ان نكون قد أوفينا في تقديم الخدمة ونود ان نوضحك لك أن خبر "أخبار العرب - العراق: منصب رئيس الوزراء يهدد وحدة الكتلة الكبرى" ليس لنا أدني مسؤلية علية ويمكنك ان تقوم بقرائة الخبر من موقعه الاصلي من موقع العربى الجديد و سمكنك ان تقوم بمتابعة أخر و أحدث الاخبار عبر موقعنا جريدة الحرة دائماً من خلال زيارة الرابط " http://www.alhuura.com " او من خلال كتابة " جريدة الحرة " فى جوجل وسيتم تحويلك الى موقعنا فوراً ان شاء الله .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

اعلانات المحتوي

 

التالى أخبار العرب - مصر: تصفية 5 معارضين بدعوى انتمائهم لحركة "حسم"