أخبار عاجلة

 

 

الاعلان رقم 3
الاعلان رقم 4
الاعلان رقم 5

أخبار الرياضة - راشد بن حميد: تنفيذ قرار رئيس الدولة سيوقف العقود الخيالية

 

هنا1

 

أخبار الرياضة - راشد بن حميد: تنفيذ قرار رئيس الدولة سيوقف العقود الخيالية
أخبار الرياضة - راشد بن حميد: تنفيذ قرار رئيس الدولة سيوقف العقود الخيالية

انت الأن تقراء خبر - أخبار الرياضة - راشد بن حميد: تنفيذ قرار رئيس الدولة سيوقف العقود الخيالية
من موقع - جريدة الحرة
تاريخ الخبر - الجمعة 1 يونيو 2018 01:05 صباحاً

جريدة الحرة - تغطية: علي نجم

تحول مجلس الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس نادي عجمان إلى «مجلس رمضاني» حضره نخبة من المسؤولين الرياضيين الكرويين في الدولة.
وشهد المجلس «جلسة عصف ذهني»، قادها الإعلامي عدنان حمد الحمادي وسط مشاركات إيجابية للحضور الذين كان لهم مبادرات واقتراحات وآراء تصب في خدمة وفي مصلحة الكرة الإماراتية التي تنتظر محطات واختبارات مصيرية في القادم من السنوات.
وكان للحضور مبادرات ومقترحات وآراء جريئة، كما تم الكشف عن الكثير من الخطوات التي يسعى اتحاد الكرة إلى القيام بها في الفترة القادمة لمواكبة ما يحصل على الساحة الكروية.
المحور الأول الذي تم التطرق إليه في المجلس الرمضاني، تمثل في قرار صاحب السمو رئيس الدولة والمتعلق بالسماح بمشاركة أبناء المواطنات وحملة الجوازات والمراسيم والمقيمين في المسابقات الرياضية.
واستهل الشيخ راشد بن حميد النعيمي الكلام بالإشادة بالقرار التاريخي حيث قال: «عندما يتم النظر إلى هذا القرار السامي من كل الجوانب لا يمكن إلا أن ترى الإيجابيات،لا يسعنا إلاّ التقدم بالشكر إلى صاحب السمو رئيس الدولة على هذا القرار السامي، والذي سيتيح لفئة كبيرة من أبناء المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة المشاركة في الأنشطة الرياضية، وعلى نيل المكاسب الكثيرة التي ستحظى بها الرياضة جراء هذا القرار».
ومضى يقول: «اللاعب المواطن الجيد باتت تكلفته المادية عالية، وعالية جداً أيضاً، وستتيح فرصة مشاركة أبناء المواطنات وسائر الفئات الأخرى في تعديل الكفة، بحيث يتم زيادة اتساع قاعدة اللاعبين الجيدين، وسيسهم في تقليص حجم الإنفاق المبالغ به في عقود اللاعب المواطن».وأضاف «من الإيجابيات التي سنلمسها من خلال هذا القرار في الفترة القادمة ازدياد عدد الجماهير التي ستتوافد إلى المباريات، وهذا ما قد يسهم في تأمين المزيد من العائدات على مستوى التذاكر أو حتى على مستوى الجانب التسويقي والإعلاني للمسابقات الكروية».
وأثنى رئيس نادي عجمان على «دقة توقيت القرار»، وهي الخطوة التي وفقت الهيئة العامة للرياضة في الإعلان عنها، مما سيمنح الأندية فرصة الإعداد والتجهيز ومن قبلهم اتحاد الكرة في تطبيق هذا القرار ووضع الآليات الخاصة به.
أما الشيخ عبد الله آل ثاني رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة السابق، فقد أثنى بدوره على القرار مشدداً على أن العديد من المواهب ذهبت هدراً في الفترة السابقة، كما أن القرار سيسهم في تغيير شكل التنافس المالي على مستوى التعاقدات مع اللاعبين المواطنين.

القرار التاريخي

ووصف مروان بن غليطة رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم، القرار ب«التاريخي»، مشيراً إلى أن القرار الأول الذي سعى إليه مجلس إدارة اتحاد الكرة كان العمل على تأمين مشاركة أبناء المواطنات، وهذا ما تم الإعلان عنه عقب الاجتماع الأول للمجلس الحالي، وتم نقاش هذه القضية في المجلس الوطني، وجاء قرار صاحب السمو رئيس الدولة، ليكون بمثابة البشرى التي أسعدت كل أبناء المجتمع.
وقال: «لدينا في كشوفات الاتحاد 300 لاعب مسجل من أبناء المواطنات، و150 لاعباً من المقيمين، وهذا العدد لا شك سيزداد وسيتطور في الفترة القادمة».

علاج الثغرات وتفاصيل القيد

وشهد المجلس نقاشاً مستفيضاً حول الجوانب التي تتعلق بتفاصيل القيد والتسجيل وكيفية مشاركة هذه الفئات في المواسم المقبلة.
وناقش الجوانب كل من عارف العواني أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي وأحمد الرميثي رئيس شركة الوحدة لكرة القدم وراشد الزعابي عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة رئيس لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين.
وتم الإعلان الرسمي من قبل الزعابي وابن غليطة على أن«اللاعب الذي سجل في خانة اللاعب المحترف، لن يتم قيده في خانة اللاعب المقيم»، وذلك من أجل تلافي كل تلاعب أو تحايل على اللوائح.
وكان النقاش قد تطرق إلى مسألة قيد اللاعب تيجالي الذي أمضى 5 سنوات في الدولة حتى الآن، حيث تم حسم المسألة بعدم تحويل أي لاعب محترف إلى خانة اللاعب المقيم، وهو ما أثنى عليه أحمد الرميثي ضمن إطار مبدأ تكافؤ الفرص بين كل الأندية.
كما أوضح رئيس الاتحاد، أن التفاصيل الجديدة بلائحة القيد، ستمنع حتى قيد اللاعب المولود في الدولة والمحترف خارجياً من قيده كلاعب من المواليد، بعدما شهدنا في الفترة السابقة حركة ناشطة من الوكلاء لوضع لاعبين من مواليد الدولة والمحترفين في ملاعب العالم في بورصة «الميركاتو الصيفي».
وتدخل العواني ليشيد بشجاعة اتحاد الكرة الذي سارع إلى وضع لائحة تنفيذية، وإلى تعميمها على الأندية في الرابع والعشرين من مايو/ أيار الماضي، وهذا التشريع سيساعد على تلافي كل الأخطاء من أجل تأمين الآليّة التي تسهم في الاستفادة من هذا القرار السامي.
وشرح راشد الزعابي عضو مجلس إدارة الاتحاد رئيس لجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين، الخطوات التي تمت، حيث سيتم السماح بقيد اللاعبين وفق الآليات التي تم الاتفاق عليها مع الأندية عبر السماح بمشاركة العدد الأكبر في قطاع المدارس، ومن ثم يتم تقليص العدد تدريجياً حتى الوصول إلى الفريق الأول.
ووعد بتطبيق كل الآليات التي تسهم في تلافي الأخطاء والسلبيات أو ما قد يتسبب في أزمة على مستوى القيد والتسجيل كما حدث في بعض الحالات سابقاً.

آليات التجنيس

وبلغ الحوار مرحلة الوصول إلى الجانب المتعلق بكيفية الاستفادة من هذه المواهب، خاصة مع وضع هرم أساسي يتضمن مشاركة أكبر عدد من اللاعبين في قطاع المراحل السنية، ومن ثم تقليص العدد تدريجياً وصولاً إلى الفريق الأول.
وشدد العواني على أن «اتحاد اللعبة وحده فقط، من يحق له رفع توصيات أو طلب إلى الهيئة العامة للرياضة من أجل الطلب بمنح أي لاعب موهوب فرصة نيل الجواز الإماراتي، وذلك وفق آليات ومعايير تم تحديدها من قبل الهيئة التي يحق لها رفع الأمر إلى المسؤولين».
وراود الأمل حميد الطاير رئيس شركة النصر لكرة القدم في منح الفرصة أمام فرق المدارس للمشاركة في مسابقات اتحاد الكرة، حتى نضمن توسيع قاعدة المشاركين، وأهمية منح وصول اللعبة محلياً إلى كل بيت وكل مقيم على أرض الوطن.
أما البند الثاني من محاور المجلس الرمضاني، فقد تم خلاله التطرق إلى تحديد سقف رواتب اللاعبين وتقليص حجم الإنفاق بعد الوصول إلى مرحلة العجز المالي الذي بات يهدد مسيرة العديد من الأندية في الدولة.
واتفق المجتمعون على أن «الأندية الكبيرة تسببت في العجز المالي وفي رفع قيمة عقود اللاعب المواطن التي فاقت حدود المعقول».
وأشار الشيخ راشد بن حميد النعيمي إلى أن الأندية الكبيرة باتت تعاني مالياً، أكثر من الأندية الصغيرة بسبب مشكلة الرواتب التي تدفع والعقود التي تبرم مع اللاعبين المواطنين، خاصة أن بعض هذه العقود أصبح مبالغاً فيه.
وتطرق الحضور إلى موضوع اللجان التي شكلت وإلى المقترحات التي صدرت، حيث دافع حميد الطاير عن قرار اللجنة السابق بالسماح بفتح باب القيد لثلاثة لاعبين دون سقف، وهو ما رُفض من قبل اتحاد الكرة.
وأوضح ابن غليطة إلى أن القرار رُفض من قبل الجمعية العمومية التي وافق أعضاؤها على عدم السماح بفتح باب القيد لأي لاعب دون سقف، واعتبر المجتمعون أن قرار وضع سقف لرواتب اللاعبين وعقودهم، أسهم في تقليص حجم الإنفاق، خاصة مع الخطوات التي تقوم بها المجالس الرياضية مع إدارات الأندية. وأشار العواني إلى أن لاعبي منتخبنا الأولمبي الذي حقق إنجازات كبيرة ووصل إلى الأولمبياد كان حلمهم الاحتراف خارجياً، وهذا ما صرح به غالبيتهم في الإعلام، لكن اليوم نفس العناصر وقعت بدلاً من المرة مرتين عقوداً جديدة، ولم يتخذ أي منهم خطوة الاحتراف بسبب العائدات المالية التي يحصلون عليها.
وأوضح العواني إلى أن مجلس أبوظبي الرياضي اتخذ خطوة إلغاء المكافآت التي كانت تدفع للاعبين، وهذه الخطوة كان مجلس دبي الرياضي سباقاً إلى تطبيقها منذ الموسم الماضي، وهي تهدف إلى ترشيد الإنفاق، وإلى وضع حدّ لحجم المبالغ التي تدفع، خاصة أن هناك أندية على مستوى الدولة وصل حجم مكافأة الفوز في المباراة الواحدة إلى 30 ألف درهم!!.
وتساءل هل يعقل أن يتم دفع ما قيمته 900 ألف درهم كمكافأة الفوز في المباراة الواحدة؟.
وأثنى المجتمعون على أهمية تطبيق سقف الرواتب والحد من المبالغ، خاصة مع الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها العالم أجمع وفق رأي رئيس الاتحاد.

لا للتشفير

تطرق المجتمعون إلى موضوع التشفير، وتأثيره سلباً أو إيجاباً على اللعبة وعلى المسابقة بعد 3 سنوات.
وتم التطرق إلى كل التفاصيل، حيث تم شرح أبعاد القرار من أجل تأمين قاعدة جماهيرية أكبر في المباريات، وزيادة عدد المتابعين ورفع العائدات من النقل التلفزيوني، كما أوضح الشيخ راشد بن حميد النعيمي.
وشرح رئيس الاتحاد أهمية وصول بث المباريات إلى كل هاتف، وهي الخطوة التي باتت متوفرة في الوقت الراهن من خلال بعض التطبيقات في الدولة، مشيراً إلى أن الأمر يتعلق بقرار من أعضاء عمومية لجنة المحترفين، ومن الشركات التلفزيونية الناقلة.

الرميثي يشير إلى قضية إنسانية

كانت المداخلة الأبرز لرئيس شركة الوحدة أحمد الرميثي الذي قدم تفصيلاً حول قضية إنسانية، تؤكد أهمية قرار رئيس الدولة بشأن اللاعبين من أبناء المواطنات والمقيمين، حين أشار إلى شقيقين من منزل واحد، ولكن من أبوين مختلفين، حيث كان في متناول الأول اللعب وممارسة الكرة في أحد الأندية، بينما لم يتسنَ للثاني الحضور إلى النادي باعتبار أنه ليس لاعباً مواطناً لأن والده ليس مواطناً.

تحويل لجنة المحترفين إلى رابطة

على هامش الحوار ومن خلال النقاشات التي حصلت بين الحضور، أوضح رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم مروان بن غليطة أن الخطوة القادمة التي ستطبق ستتمثل في إعادة إنشاء رابطة للمحترفين بدلاً من لجنة المحترفين.

حلم لعب نهائي آسيا

تمثل المحور الثالث والأخير من المجلس الرمضاني، في الجانب الخاص بمنتخبنا الوطني وحلم المشاركة والفوز بلقب كأس آسيا 2019.
واتفق المجتمعون على أهمية الاستعداد والتجهيز الأنسب، وأن يستعد اللاعبون نفسياً وذهنياً من أجل هذا الاستحقاق.
وشدد ابن غليطة على أن برنامج الإعداد تم إنجازه، وهناك تطلع وثقة وأمل كبير بأن يتحقق حلم الوصول إلى المباراة النهائية، وأن نسعى إلى نيل اللقب الأول في تاريخ كرة الإمارات بالبطولة القارية.

شكراً لك على زيارتنا لمشاهدة موضوع أخبار الرياضة - راشد بن حميد: تنفيذ قرار رئيس الدولة سيوقف العقود الخيالية ونتمني ان نكون قد أوفينا في تقديم الخدمة ونود ان نوضحك لك أن خبر "أخبار الرياضة - راشد بن حميد: تنفيذ قرار رئيس الدولة سيوقف العقود الخيالية" ليس لنا أدني مسؤلية علية ويمكنك ان تقوم بقرائة الخبر من موقعه الاصلي من موقع الخليج و سمكنك ان تقوم بمتابعة أخر و أحدث الاخبار عبر موقعنا جريدة الحرة دائماً من خلال زيارة الرابط " http://www.alhuura.com " او من خلال كتابة " جريدة الحرة " فى جوجل وسيتم تحويلك الى موقعنا فوراً ان شاء الله .

 

هنا 2

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

اعلانات المحتوي

 

السابق أخبار الرياضة - المرشحون للفوز باللقب في المونديال.. ظهور باهت ومفاجآت بالجملة
التالى أخبار الرياضة - صباح الكرة: قرار بإقالة عزت.. الإمارات تخطف مدرب الإتحاد.. برازيلي يقترب من الأهلي